my facebook page

الاثنين، 12 يناير، 2009


الموضوع دا مهم جدا خصوصا انه ممكن يفتح مجال جديد فى صناعة الافلام خارج الاستديوهات ..
الخبر دا شوفناه فى اكثر من مجلة تقنية ..

كشف النقاب في معرض الالكترونيات في لاس فيجاس عن تقنية جديدة قد تجعل إنتاج أفلام بأبعاد ثلاثة ممكنا خارج الاستديوهات ذات الميزانيات الضخمة.

وعرضت شركتان في المعرض تقنية انتاج تلك الافلام في المنزل، باستخدام كاميرا الانترنت المزودة بعدستين والتي تحاكي تقنية الرؤية البشرية وتحول المشاهد الى صور بأبعاد ثلاثية.

وتنتج شركة أخرى برمجية يؤمل أن تسهل عرض الأفلام ذات الثلاثة أبعاد على أنواع مختلفة من الشاشات.

وقد أنتجت شركة بي دي تي ومقرها مدينة مانتشستر البريطانية كاميرا الانترنت ذات العدستين القادرة على النظر الى المشاهد كالعين البشرية، ومن أجل مشاهدة الصورة التي تلتقطها الكاميرا يجب ارتداء نظارة خاصة ذات عدسات حمراء وزرقاء.

ويمكن أن تعرض الأفلام التي تصور منزليا بهذه الكاميرا على يوتيوب.

شاشات متنوعة

وقد عرضت شركة تي دي الأمريكية في المعرض المذكور برمجية تسهل عرض الأفلام الثلاثية الأبعاد باستخدام أنواع مختلفة من الشاشات.

وقال ايثان شير المتحدث باسم شركة تي دي ان الشركة طورت كاميرا فيديو خاصة يمكن استخدامها مع البرمجية لتحويل المشاهد الى فيلم ثلاثي الأبعاد.

وفال سير ان الشركة تتعاون مع شركات البث ومنتجي أفلام الدي في دي حاليا ولكنها ستستهدف المستخدمين العاديين في المشتقبل القريب.


1 التعليقات:

اخبار فنية يقول...

التكنولوجيااااااااااااااا ... هتغير اشياء كثيرة