my facebook page

السبت، 20 ديسمبر، 2008



تعطيل خطوط الانترنت للمرة الثانية فى الشرق الاوسط ..
في يوم الجمعة وعند العصر تحديدا , .. عانيت أسوأ نت في حياتي منذ ما يزيد عن عاميين !!.. لدرجة أن موقع قوقل تطلب مني ثلاث دقائق لفتحه !..
في البداية ظننت أنها مهزلة جديدة من مهازل شركة الإتصالات !!.. ولكن ما إن دخلت لبعض المواقع ذات علاقة حتى فهمت الحكاية :



سفينة من ميناء الإسكندرية , تتسبب في قطع ثلاثة كيابل بحرية قارية!!

فهمت أن الكيابل الثلاثة تربط الشرق الأوسط بأوروبا , إذا كنت تهتم أكثر فالكيابل هي FLAG و SMW3 و SMW4

هذه الكيابل تحمل حوالي 70% من حركة النت بين الشرق الأوسط وأوروبا , لذلك لا عجب أن أصابتنا حالة شلل جماعية في التصفح بالأمس !.
الأمر المؤسف أنه قد ننتظر إلى 25 ديسمبر حتى يتم إصلاح العطل بشكل مؤقت , مع توقع أن يعود النت لحركته الطبيعية في آخر يوم من هذه السنة الميلادية , يوم31 ديسمبر
طيب , إذا كان الكيبل مقطوع , فكيف لازلنا نتصفح النت ؟لقد تم توجيه حركة الإنترنت لدينا إلى مسارات مختلفة وبديلة عن الرئيسية التي كنا بها سابقا..
يعني مثل الشخص حينما يود السفر من النقطة A للنقطة D , في الماضي كنا نعبر مباشرة .. الآن ستمر خلال مسارات بديلة نفترض أنها B و C حتى تصل إلى D , طبعا عيب هذه المسارات أنها ليست كالسابقة , فهي ضيقة .. بالإضافة لكونها مزدحمة .. لذلك نجد أن النت بطيئ جدا في الوقت الحالي , وقد يتحسن نسبيا في أوقات النوم .. بينما يزداد سوءا في أوقات الذروة !!..
نتمنى أن يتم إصلاح المشكلة في أسرع وقت..

ستعانى من بطئ شديد فى هذه الفترة خاصة فى المواقع التى تحتوى علىبرامج حماية كبيرة مثل الفيس بوك مثلا ..

لاسف شلل الانترنت اصابنا نحن المستخدمين اولا ..

...............

احدث الاخبار حول الكابل البحرى

مازال التقنيون يحاولون إصلاح العطل الذي أصاب كابلات الاتصالات الموجودة تحت البحر المتوسط قرب مدينة الاسكندرية المصرية والتي تربط بين اوروبا والشرق الأوسط وآسيا.
وكان العطل قد تسبب في قطع شبكة الانترنت في عدد من البلدان. وأدى العطل إلى توقف شبكة الانترنت في مصر بنسبة بلغت 80 في المائة.
وقد أرسلت فرنسا سفينة لإصلاع الأعطال توجهت إلى المنطقة.
وقال مسؤولون إنهم يعتقدون أن تكون الأضرار التي تعرضت لها الكابلات نتجت عن مرساة سفينة.
وقد أعادت مصر حاليا تشغيل بعض الخطوط البديلة.
ويعتقد أن ثلاثة من الكابلات البحرية الرئيسية الموجودة قرب محطة الاسكندرية في مصر قد قطعت.
وأفادت الأنباء أيضا ان عطبا أصاب الكابل GO الواقع تحت مياه البحر المتوسط والموجود على مسافة 130 كيلومترا من جزيرة صقلية. وحذر الخبراء من أن الأمر قد يستغرق عدة أيام قبل التمكن من إصلاح هذه الأعطال التي قالوا إنها قد تتسبب في انعكاسات خطيرة على اقتصاديات المنطقة.
وقال جوناثان رايت المدير المسؤول عن شركة انترروت التي تدير جزءا من شبكة الكابلات الحساسة التي تمر تحت البحر لبي بي سي إن تأثير الأعطال سيستمر لعدة أيام.
وأوضح أن الأسواق المالية في الشرق الأوسط التي تعتمد على التعامل المباشر مع الأسواق في أوروبا وأمريكا ستتأثر لأنها لن تحصل على ما تريده من معلومات في الوقت المناسب بل سيتأخر كثيرا حصولها على المعطيات التي تتخذ بناء عليها قراراتها.
وكانت شركة فرانس تليكوم للاتصالات قد أعلنت في بيان أصدرته بشأن أحد الأعطال "أن سبب الانقطاع الذي تم رصده في البحر المتوسط بين صقلية وتونس، في الأجزاء التي تربط بين صقلية ومصر يظل غير واضح".
وأضافت الشركة الفرنسية أنها أرسلت سفينة لاصلاح العطل بين ايطاليا ومصر رغم أن الأمر قد يستغرق حتى 31 نهاية الشهر الجاري حتى يتم إصلاح العطل بشكل كامل.
ويعتقد ان 65 في المائة من الاتصالات مع الهند قد انقطعت، بينما تضررت الاتصالات مع كل من مصر وسنغافورة وماليزيا والسعودية وتايوان وباكستان بدرجة كبيرة.


وكان نفس الخط قد تعرض في بداية العام الجاري لعطل في المنطقة نفسها القريبة من سواحل مصر الشمالية.

لمشاهدة الفديو


3 التعليقات:

بنت مصريه يقول...

هههههههههههه
يخرب بيت عقلك يا ماتريكس انت عرفت كل المعلومات دى منين دا انت مصيبه ههههههههههههه


معلش يا ماتريكس انا عارفه انى مأثره معاك ومع مدونين كتير والله

بس ظروف كده وهرجع تانى ان شاء الله

احييك يا متريكس عالمعلومات القيمه جدا

اخبار فنية يقول...

الانترنت اصبح اساسى بحياتنا
اى انقطاع او عطل فيه ... ازمة كبيرة
خاصة ان شركات كثيرة تعتمد عليه بشكل اساسى فى عملها

Umzug Wien يقول...

مدونه ممتازه
شكرا جزيلا